تحطم طائرة باكستانية في كراتشي

أسلام أباد 29 رمضان 1441 هـ – الموافق 22 مايو 2020 م (صونا) – ذكرت تقارير إعلامية، اليوم الجمعة، أن طائرة باكستانية على متنها 90 راكبا، و8 من أفراد الطاقم، تحطمت أثناء هبوطها في مطار كراتشي.

وبحسب المتحدث باسم الخطوط الجوية الباكستانية، فإن على متن الرحلة 90 راكبا، ويتكون طاقمها من 8 أشخاص، بينما تظهر بيانات الركاب التي حصلت عليها ”إرم نيوز“ أنهم 91.
وقال رئيس بلدية كراتشي وسيم أختر: ”في الوقت الراهن نعتقد أنه لا يوجد ناجون من الطائرة نفسها لكن لم يتم التأكد من ذلك“.

وأضاف أختر: ”يُعتقد أن هناك ناجين في المنطقة التي تحطمت فيها الطائرة“.
وأفاد تسجيل نشر على موقع المراقبة (لايف آت سي.نت) أن قائد الطائرة المنكوبة أرسل إشارة استغاثة وأبلغ برج المراقبة بأن محركي الطائرة تعطلا في ثاني محاولة للهبوط.

وبعد أن ألغت الطائرة فيما يبدو محاولة هبوط في وقت سابق ودارت حول المطار للهبوط مرة أخرى، أبلغ أحد المراقبين قائد الرحلة 8303 بأنه يبدو بأنه ينحرف يسارا ويخرج عن مساره.

ورد القائد: ”نحن نعود يا سيدي. تعطل المحركان“، وأذن المراقب للطائرة بالهبوط في أي من مدرجي مطار كراتشي في غرب وجنوب غرب المطار.

وبعد 12 ثانية أرسل الطيار إشارة استغاثة وأُذن له مرة أخرى بالهبوط على أي من المدرجين.

ولم ترد اتصالات أخرى من الطائرة التي قيل إنها من طراز إيرباص 320، وفقا للتسجيل الصوتي على الموقع المعني بحفظ تسجيلات الطائرات.
وقالت تقارير محلية، إن الطائرة التابعة للخطوط الباكستانية، وهي من نوع إيرباص A-320، ودخلت الخدمة قبل 15 عاما، كانت متجهة من مطار لاهور إلى كراتشي، قبل أن تتحطم بالقرب من مطار هذه الأخيرة.
وسقطت الطائرة في منطقة مأهولة بالسكان، وخلفت أضرارا في المنازل والسيارات، فيما لم يتأكد سقوط ضحايا حتى الآن من السكان.
المصدر : أرم نيوز

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *