السودان: متمسكون بالحوار في أزمتي سد النهضة والحدود مع إثيوبيا

الخرطوم 7جمادى الثانية 1442 – الموافق 20 يناير 2021 (صونا) – أبلغ وزير الخارجية السوداني عمر قمر الدين، الثلاثاء، مسؤولا ألمانيا تمسك الخرطوم بالحوار للتوصل إلى حلول ترضي جميع الأطراف في مفاوضات سد النهضة، وكذلك أزمة الحدود مع إثيوبيا.

جاء ذلك خلال لقاء بالخرطوم، ضم قمر الدين، والمدير العام لإدارات إفريقيا والشرق الأوسط وأمريكا اللاتينية بالخارجية الألمانية فيليب أكرمان، الذي يجري زيارة للبلاد غير محددة المدة، وفق وكالة الأنباء السودانية الرسمية.

وأفادت الوكالة بأن اللقاء تطرق إلى الأزمة الحدودية مع إثيوبيا، وسير مفاوضات سد النهضة، وتدفق اللاجئين الإثيوبيين الفارين من الصراع في إقليم "تيجراي"، إلى شرقي السودان.

وتابعت: "حيث أوضح الوزير موقف السودان في كل هذه المسائل وتمسكه بالحوار البناء من أجل الوصول إلى حلول ترضي جميع الأطراف".

ويسود حاليا توتر حدودي بين البلدين، وتقول الخرطوم إنها استعادت أراضي سودانية كانت تسيطر عليها "مليشيات إثيوبية" منذ 20 عاما.

فيما تقول أديس أبابا إن الجيش السوداني استولى على معسكرات داخل الأراضي الإثيوبية.

المصدر: وكالة الأناضول.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *