محكمة القوات المسلحة تصدر أحكام مختلفة بحق عناصر من مليشيات الشباب

مقديشو 24 جمادى الثانية 1441 – الموافق 18 يناير 2020 (صونا) – قضت محكمة القوات المسلحة الوطنية ،صباح اليوم الثلاثاء،بالسجن عشرة أعوام على عنصرين من مليشيات الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة.

وكان مكتب مدعي عام المحكمة قد وجه تهمة الإنتماء إلى مليشيات الشباب لكل من عبدالقادر صوفي موني ،وسعيد عمر عبدالله وهما المسؤولان عن الجانب الإداري والمالي .

وقد تم إلقاء القبض على المتهم الأول في مديرية دركينلي في الـ8 من شهر أكتوبر العام الماضي ،فيما إعتقل المتهم الثاني من مديرية ورتا نبدا في الـ29 من شهر سبتمبر العام الماضي.

وبدأت محكمة القوات المسلحة الوطنية جلسات الإستماع للمتهمين بداية فبراير الجاري.

وبعد مشاورات مطولة أصدرت المحكمة حكمها النهائي على المتهمين ،حيث أعلن رئيس المحكمة العقيد حسن علي نور شوتي أن المحكمة قضت بالسجن لمدة عشرة أعوام على المتهمين عبدالقادر صوفي موني ،وسعيد عمر عبدالله .

كما قضت المحكمة في جلسة أخرى على المتهم حسن لقمان حسين بالسجن 8 أعوام ،وهو مراسل خاص لإحدى وسائل الإعلام التابعة لمليشيات الشباب المتطرفة.

وقد تم القبض على حسن لقمان في مديرية هولوداغ بالعاصمة مقديشو في الـ28 من شهر أغسطس العام الماضي.

حسن ، الذي أتيحت له الفرصة للتحدث في جلسة المحكمة ، قال إنه يعمل فقط للإبلاغ عن أنشطة الأعمال التجارية في أسواق العاصمة مقديشو وخاصة في سوق بكارة .

وفي ختام الجلسة أعلن رئيس المحكمة العقيد حسن علي نور شوتي أن المحكمة قضت بالسجن لمدة ثمانية أعوام على المتهم حسن لقمان ،مضيفاً أن الحكم قابل للطعن فيه.

 

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *