رئيس الجمهورية يقرر تنكيس العلم الوطني على إثر وفاة محافظ بنادر

شارك

مقديشو 29 ذو القعدة 1440 الموافق 1 أغسطس  2019 (صونا)  – توفي محافظ بنادر وعمدة مقديشو المهندس عبد الرحمن عمر عثمان يريسو مساء اليوم الخميس في مستشفى حمد بالعاصمة القطرية الدوحة بعد أسبوع من تلقيه العلاج جراء تفجير إرهابي هز مقر بلدية مقديشو الأربعاء الماضي.

وأكدت وزيرة الشباب والرياضة في الحكومة الفيدرالية السيدة خديجة محمد ديريه التي تتواجد حاليا في الدوحة وفاة محافظ بنادر وعمدة مقديشو بمستشفى حمد.

وأضافت الوزيرة أن عمدة مقديشو كان في مستشفى حمد لتلقي العلاج اللازم من الإصابة جراء التفجير الإرهابي.

ونعى كل من فخامة رئيس الجمهورية محمد عبد الله فرماجو، ورئيس مجلس الشيوخ عبدي حاشي عبد الله ، ورئيس مجلس الشعب محمد مرسل شيخ عبد الرحمن، ورئيس الوزراء حسن علي خيري بعميق الحزن للفقيد، وأرسلوا تعازيهم إلى أسرته وأقاربه والشعب الصومالي.

وقرر رئيس الجمهورية اليوم الخميس إعلان الحداد الوطني لمدة ثلاثة أيام وتنكيس العلم الوطني بالمؤسسات الرسمية وذلك على إثر وفاة محافظ بنادر وعمدة العاصمة مقديشو المغفور له بإذن الله تعالى عبدالرحمن عمر عثمان يريسو.

ومنذ عام 2018 ، كان المهندس يريسو يشغل منصب محافظ بنادر وبلدية مقديشو.

شارك