الانتخابات الرئاسية تنطلق اليوم والشعب ينتظر رئيسا جديدا للبلاد

شارك

مقديشو  14 شوال 1443- الموافق مايو 15 2022 (صونا)- ينتخب اليوم الأحد، أعضاء البرلمان الصومالي الفيدرالي، رئيسا جديدا من ٣٥ مرشحا في اقتراع منتظر، يجرى في منطقة “أفسيوني” بالقاعدة الجوية على محيط المطار الدولي بمقديشو.

وكان كل من  المرشح عبد الكريم حسين غوليد، وطاهر محمود غيلي،  عبد الناصر عبد الله. ومحمد سيرين. أعلنوا انسحابهم عن خوض السباق الرئاسي.

هذا، وقد نفذت الشرطة الوطنية في وقت متأخر من الليلة الماضية، حظر التجوال الذي يمنع كافة الأنشطة حتى انتهاء الانتخابات الرئاسية، كما تم تعليق جميع الرحلات الجوية القادمة والمغادرة من المطار، في خطوة  لتأمين مقر العملية الانتخابية المزمع إجراؤها اليوم.
وكان نحو ٣٩ مرشحا القوا مؤحرا، خطابات برامجهم و أهدافهم السياسية أمام النواب.

ومن أبرز المرشحين للرئاسة الصومالية، الرئيس المنتهية ولايته محمد عبد الله فرماجو، والرئيس السابق حسن شيخ محمود، والرئيس الأسبق شريف شيخ أحمد.
ولكي يتم انتخاب الرئيس القادم، ينبغي أن يحصل المرشح على أصوات ثلثي النواب، وأعضاء مجلس الشيوخ (١٨٤)، وإذا لم يجد هذا المجموع في الدورة الأولى، فيتم تنظيم دورة ثانية، يتسابق فيها المرشحون الأربعة الذين وصلوا إلى الطليعة.

وإذا لم ينجح أي منهم في هذه الدورة، ينظم اقتراع جديد بين المرشحين اللذين حصلا على أكبر عدد من الأصوات في الدورة الثانية.

الجدير بالذكر، أن شركاء الصومال الدوليين رحبوا  بإجراء الانتخابات الرئاسية في 15 من مايو الجاري، مشجعين التقدم الإيجابي في عملية تسجيل مرشحى الرئاسة، وكذلك الاستعدادات الأخرى للوفاء بالموعد النهائي للانتخابات.

شارك